العثور على سبعة كنوز معدنية في الأنبار هي الأغلى في العالم

 

أكدت لجنة النفط والطاقة النيابية، الاحد، ان بغداد والانبار ستكونان محط انظار الشركات الاجنبية لاستخراج النفط من اراضيهما، مؤكدة ان الانبار تمتلك 7 بقع نفطية تعد الاغنى في العالم.

وقال عضو اللجنة محمد كامل ابو الهيل، في تصريح صحفي، إن “التوتر الامني والظروف الصعبة التي عاشها العراق ابعدت عن الانظار موضوع استثمار الابار او الاراضي الحاوية على النفط في بغداد والانبار”، مبينا أن “محافظة الانبار تحتوي على 7 بقع نفطية تعد الاغنى في بقاع العالم، الا ان الوضع الاقتصادي جراء الضعف الامني كان سبباً في عدم الاستفادة من تلك البقع النفطية”.

وأضاف أبو الهيل، أن “الشركات الاجنبية الاستثمارية تبحث عن مواقع امينة من اجل العمل فيها، وستلجأ تلك الشركات الى الاستثمار في المواقع المذكورة خلال السنوات المقبلة خاصة مع تحسن الوضع الامني”.

واكد ان “شركة الحفر العراقية لديها امكاناتها، لكن اغلب الشركات تبحث عن البقع النفطية القريبة من سطح الارض، اذ يحتاج الحفر العميق الى مزيد من المال والجهد، وكلما اتجهت نحو الشمال ازداد عمق الارض وهو ما يصعب عملية الحفر لاستخراج النفط”.

آخر الأخبار