نائب رئيس البرلمان يبحث مع وفد من الوقف السني اوضاع طوزخورماتو والنازحين

إستقبل بشير حداد نائب رئيس مجلس النواب العراقي بمكتبه الرسمي اليوم وفداً من علماء الدين في قضاء طوزخورماتو برئاسة محمد صالح رشاد مدير الوقف السني في القضاء، وجرى خلال اللقاء بحث عدة مواضيع منها بحث السبل الكفيلة لتعزيز إستقرار الأوضاع الأمنية في القضاء ومساعدة العوائل النازحة في المخيمات وتقديم الخدمات وإعمار الجوامع والمدارس الدينية، وقضايا أخرى تتعلق بالظروف المعيشية وحياة المواطنين بشكل عام.

الحداد أكد على أهمية توحيد الخطاب الديني ونشر ثقافة التسامح، وتكثيف الجهود بين جميع مكونات قضاء طوزخورماتو لتعزيز الأمن والإستقرار وتهيئة الأوضاع لتقديم الخدمات وحل المشاكل المتراكمة وتوفير التخصيصات المالية للأقضية والنواحي التابعة لمحافظة صلاح الدين من الموازنة العامة لعام2019، مضيفاُ سيادته”لرجال الدين والأساتذة الجامعيين دور كبير ومهم في إيصال الخطاب المعتدل والهادئ، وخلق جسور من المحبة والطمأنينة بين الأفراد لدعم الإستقرار بين المكونات والمصالحة المجتمعية، وتهيئة الأجواء المناسبة لعودة العوائل النازحة من االقضاء بسبب المشاكل، وتمكين المؤسسات والدوائر لتطوير الواقع الخدمي وتنفيذ المشاريع”.

من جانبهم أعرب الوفد عن سعادتهم لهذا اللقاء المثمر، بهدف أستعراض الأوضاع بشكل عام في القضاء، والبحث عن الحلول المناسبة للمشاكل وتفعيل آليات التواصل بين كافة المؤسسات الدولية لتقديم الخدمات وتثبيت الأمن والإستقرار، وفي نهاية اللقاء قدم الوفد درع الوقف السني لسيادة نائب الرئيس تثميناً لدوره المتميز في المؤسسة التشريعية ومتابعته الميدانية لأحوال المواطنين في مختلف مناطق العراق.

آخر الأخبار