ضبط مكتباً للاستنساخ في الفلوجة متلبساً بتعقيب وترويج معاملات خلافاً للضوابط

تمكن مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية في محافظة الأنبار من ضبط محل استنساخ غير مجازة رسمياً في قضاء الفلوجة متلبساً بحيازة العديد من معاملات تعويضات الشهداء والجرحى ودعاوى قضائية لغرض ترويجها خلافاً للضوابط.
وتمت عملية الضبط على خلفية ورود معلومات لمكتب المفتش العام من مصادره الخاصة والتي أفادت بوجود محل للاستنساخ في قضاء الفلوجة يزاول عمله دون موافقات رسمية، حيث يقوم بتعقيب وترويج معاملات خاصة بتعويضات جرحة وشهداء العمليات العسكرية ومعاملات البطاقات الموحدة بصورة مخالفة للضوابط والتعليمات. وفور ورود هذه المعلومات شكّل مكتب المفتش العام فريق عمل برئاسة مدير المكتب للتحقق من المعلومة واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بصددها.
حيث تمت مداهمة المحل وضبط بحوزة صاحب المحل 4 دعاوى مصدقة من السيد قاضي التحقيق تم اخراجها من المحكمة وضبطها في المحل، ودعوة واحدة مصدقة تم اخراجها من أحد مراكز الشرطة ، و14 معاملة خاصة بتعويضات مؤسسة الشهداء والجرحى، وصور قيود خاصة ببيان النفوس (فارغة)، واستمارات الحصول على البطاقة الوطنية، وختمين اثنين، ومستمسكات ثبوتية للمواطنين وكتب صادرة عن مديرية استخبارات الفلوجة متلاعب بها (حك وشطب) وأوليات أخرى . حيث نظمت المفرزة التفتيشية محضر ضبط اصولي ودونت أقوال صاحب المحل، وعرضت قضيته أمام قاضي تحقيق محكمة الفلوجة الذي قرر توقيفه على ذمة القضية للتحقيق معه.

 

آخر الأخبار