خامنئي والأسد وجهاً لوجه في لقاء قد يكون الأخير بينهما

التقى مرشد ايران الأعلى السيد علي الخامنئي رئيس النظام السوري بشار الاسد وبحث معه عددا من القضايا الثنائية.

وقال الخامنئي لبشار الاسد : نعتبر دعمنا لسورية دعما للمقاومة ونفخر بذلك.

واشار الخامنئي للاسد ان المنطقة العازلة التي تريد واشنطن إنشاءها مؤامرة خطيرة ولابد من مواجهتها ورفضها بكل قوة.

وبين الخامنئي للاسد ان اميركا وحلفاؤها قد هزموا في سورية ولهذا هم غاضبون فاحذروا مؤامراتهم الجديدة.

واوضح الخامنئي للاسد ان سياسة التصعيد ومحاولة نشر الفوضى التي تنتهجها بعض الدول الغربية ضد ‫سورية و‫إيران لن تنجح.

ورجح متابعون للشأن السياسي ان يكون هذا اللقاء هو الأخير بين الطرفين في ظل التحرك الاميركي الرامي لتغيير نظام حكم ايران بسبب سياساته تجاه الشرق الأوسط التي تثير غضب الولايات المتحدة وحلفاءها من دول الخليج.

آخر الأخبار